المشاركات

عرض المشاركات من مارس, 2011

هل لاحظتم انه لا احد من شهداء الثورة كان من المشاهير (لماذا لم يتخذ الله منهم شهداء)

هل لاحظتم انه لا احد من شهداء الثورة كان من المشاهير (لماذا لم يتخذ الله منهم شهداء)

‏21 مارس، 2011‏، الساعة ‏06:49 صباحاً‏
هل لاحظتم انه لا احد من شهداء الثورة كان من المشاهير (لماذا لم يتخذ الله منهم شهداء)

لكل مرحلة رجالها

مشكلتنا اننا احيانا قد نبرز بسبب احتياج الامة الينا

و لكننا لا نعود الى صف الجمهور في الوقت المناسب

نحن امام منصة كل شخص يقوم يلقي كلمته و لا ينزل ابدا ستظل المنصة تزدحم حتى تنهار و يحدث الاستبدال الجبري بحكم السنة الكونية

او مثل لاعب كرة فائق البراعة و اصر على عدم الاعتزال فستسقطه الجماهير

شبهتها قديما برجل كان متواجد امام ملجا اطفال ليلا و استطاع وحده دون مساعدة من احد ان يطفئ الحريق

لاشك انه بطل

لكن اصراره على ان يكون مدير الملجأ لانه انقذ حياة الاطفال امر غير مقبول


لا اقصد هنا شخص محدد كثيرون لا يطيقون فراق الاضواء و مكبرات الصوت

اني اتهم كل النخبة الموجودة الان انها تتافف ان تاخذ مكانها المجهول وسط الجمهور

انظروا الى الشيخ حافظ سلامة الذي لا نسمع عنه ابدا مع انه بطل ابطال مصر و لكن يصر الاعلام بكل فصائله تجاهله

و الرجل ايضا لديه اصرار عجيب على ان يتجاهل الاعلام و يهرب منه

هل نكتب تاريخ ابي جهل ام نتناساه احتراما لعكرمة رضي الله عنه

هل نكتب تاريخ ابي جهل ام نتناساه احتراما لعكرمة رضي الله عنه

‏21 مارس، 2011‏، الساعة ‏04:55 صباحاً‏
هل نكتب تاريخ ابي جهل ام نتناساه احتراما لعكرمة رضي الله عنه

جيل كامل وقف حجر عثرة في طريقنا اعاقوا حركتنا شلوا ارادتنا  و لكن اخرج الله من اصلابهم من يتمرد على جمودهم و افكارهم في عقر ديارهم و كانت الثورة المباركة

ان دونا تاريخهم و تاريخنا معهم انتصرنا لذواتنا و افدنا الاجيال اللاحقة و لكننا سنحرج ابناءهم و منهم ابطال يستحقون الثناء و المدح

سنسامحكم بجهاد ابنائكم ضد تخلفكم و لكن ان عدتم عدنا

و قد ندون تاريخكم دون ذكر اسماء و بعد فوات وقت حتى لا نسبب فتن لان هذا حق الاجيال اللاحقة

انا من القلة المندسة و بيتي كله اجندات و اشرب عصير قصب و متخانق مع الاخوان المسلمين

صورة
انا من القلة المندسة و بيتي كله اجندات و اشرب عصير قصب و متخانق مع الاخوان المسلمين

انا من القلة المندسة
و بيتي كله اجندات و كتبي اغلبها مطبوع في الفجالة
و اشرب عصير قصب مزروع في صعيد مصر
و هوايتي اني اتخانق مع الاخوان المسلمين و لا يرتاح لي بال غير لما اتصل بواحد منهم و اتهمه انهم سبب ضياع البلد
لكن وقت الانتخاب و التصويت الاقي نفسي بقدرة قادر انتخبهم
يمكن اكون حاسس انهم الوحيدين اللي ممكن اشتهمهم
ادعي على الاخوان المسلمين و اكره من يقول آمين

تفتكروا محتاج كم سنة فترة انتقالية لغاية ما انضج و اتعلم و اوصل لسن الرشد و اكون مؤهل اني انتخب حزب ساويرس


بلد ابويا و اللي خلفوني و من حقي اشرط و اتشرط و ارجع في كلامي لما يعجبني

بلد ابويا و اللي خلفوني و من حقي اشرط و اتشرط و ارجع في كلامي لما يعجبني
انا مواطن مصري لم يكن له اي لازمة في الحياه ولدت يوم 25 يناير و اصبحت محترم و مهم و ابن ناس طيبين و من عائلة اصيلة عمرها كم الف سنة و رفعت راسي فوق لاني مصري و ابويا مصري و من حقي ان اجلس على اي مصطبة و اضع اي شروط و تصورات تتعلق بالبلد التي ورثتها عن ابي و اجدادي لاني اكتشفت انها بلدي
و هذه شروطي لتأييد مرشح الرئاسة المصرية
و هي شروط اجتماعية عادلة و منصفة من وجهة نظري
1- على المتقدم لمنصب الرئاسة ان يكون شبهي (طبعا هذا شرط صعب لانه من الصعب ان اجد مرشح في مثل وجاهتي و وسامتي لذا سنخفف الشرط قليلا) او شبه احد اقاربي

2- ان تكون زوجته لابسة طرحة و ان تكون احدى قريباته منتقبة و ان يكون نصف بنات عائلته على الاقل ممن يتمسكن بالحجاب دائما فيما عدا ايام الافراح و اعياد الميلاد و المناسبات الرسمية

3- انه يكون انجب اربع ابناء على الاقل و انه يكون جرب انه يربى بنات ليكون حنونا و يكون جرب تربية الصبيان لنضمن انه مروض اسود و انه يكون سبق له ان قال لاحد ابنائه "ادي دقني اهه ان فلحت" او ما يشابهها من العبارات الاساسية ف…

س: هل تؤمن بنظرية المؤامرة ؟ ج: من ينفي المؤامرة مغفل و من يستسلم لها يائس و من يؤمن بجبريتها مجنون

س: هل تؤمن بنظرية المؤامرة ؟ ج:  من ينفي المؤامرة مغفل و من يستسلم لها يائس و من يؤمن بجبريتها مجنون

كل هذا موجود في كتاب الله في جملة واحدة "و يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين"
و تؤكده اية اخرى (وقد مكروا مكرهم وعند الله مكرهم وإن كان مكرهم لتزول منه الجبال فلا تحسبن الله مخلف وعده رسله إن الله عزيز ذو انتقام)
و اية اخرى "وَمَكَرُوا مَكْراً وَمَكَرْنَا مَكْراً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ (50) فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ مَكْرِهِمْ أَنَّا دَمَّرْنَاهُمْ وَقَوْمَهُمْ أَجْمَعِينَ"

فلا يغتر الماكرون و لا ييأس او يستسلم الممكور بهم

كثرة المرشحين للرئاسة بين النفع و الضرر

كثرة المرشحين للرئاسة بين النفع و الضرر

‏17 مارس، 2011‏، الساعة ‏11:17 صباحاً‏
هناك من المرشحين من لا يمكنه حتى ان ينافس بقوة في سباق الرئاسة

و لكن وجودهم ضروري في الانتخابات و هم بمثابة وقود للعملية الانتخابية

لو تخيلنا مثلا مناظرة اعلامية بين عمرو خالد و عمرو موسى و مناظرة اخرى بين البرادعي و محمد حسان و مناظرة ثالثة بين ابو الفتوح و هشام بسطويسي

لا شك ان وجود مناظرات انتخابية بين هؤلاء المرشحين الستة مثلا قد تكون ضرورية جدا و مهمة للدفع بمرشح سابع استطاع ان يرد على تناقضات الجميع و استطاع ان يحوي تطلعات هؤلاء الستة و تجنب سلبياتهم

لذا اظن ان التعددية مصدر قوة للانتخابات فلا يستطيع البرادعي تقديم تنازلات لسويرس و المسيحيين خوفا من ان ياخذ حسان جزء من شعبيته و لا يستطيع ان يفرط حسان في اهمال الجانب التنموي و الحضاري خشية من ان ياكل عمرو خالد شعبيته و هكذا

الخلاصة اننا كي نعيش حياة سليمة نحتاج الى توازن سياسي و اجتماعي بين كل التيارات (و لولا دفع الله الناس بعضهم بعض لفسدت الارض)

التسميات

عرض المزيد