المشاركات

عرض المشاركات من أغسطس, 2010

البطولة لا تتفوق على التخصص و التضحية لا تغني عن الكفاءة

البطولة لا تتفوق على التخصص و التضحية لا تغني عن الكفاءة
البطولة لا تتفوق على التخصص و التضحية لا تغني عن الكفاءة
ارجوكم اعطوا العيش لخبازه
بقلم : محمد سعد حميده
تخيل ان حريقا شب في ملجأ للاطفال نتيجة اهمال جسيم من ادارة الملجأ فتدخل رجل شجاع لاطفاء النار و حماية مئات الاطفال من خطر الموت حرقا بسبب اهمال الادارة و تلكأ المطافئ
فقام الرجل الشجاع بدور بطولي ضخم في اطفاء الحريق و اخراج الاطفال الى اماكن آمنة بعيدة عن الحريق و كان الرجل مثالا للشجاعة في اقتحامه للنيران و مثالا للابوة في حماية الاطفال
و بعد ان هدأ الحريق و اعيدت الحياه في الملجأ لطبيعتها اقاموا حفلا لتكريم الرجل الشجاع فاذا بالرجل يزهد في التكريم و يطلب مباشرة منصب ادارة الملجأ و تتطور مطالبات الرجل حتى يصل الى حقه بالقيام باي تصرفات من شانها حماية الملجأ من الحريق مرة اخرى حتى و لو قتل بعض الاطفال المشاغبين بحجة حماية الباقين و لا باس بان يستعين بمساعدين يقومون بجرائم تصل لهتك عرض بعض الفتيات
لكن لا باس فقد سبق للرجل الشجاع بالحفاظ على ارواح الجميع من قبل و رصيده من الافضال و الايجابيات كبير فلا داعي للنظر لبعض الاخطاء او الخطا…

هالة و المستخبي - مسلسل اعجبني

هالة و المستخبي هذا المسلسل تم عرضه لاول مرة في رمضان الفائت عام 1430 2009
و كان ضمن عمل يسوده التجديد في كل شئ بداية من عدم المط و التطويل الزائد فلا وجود لمشهد الا و له دور مهم في البناء الدرامي للمسلسل و بسبب عدم المط تحول المسلسل الثري باحداثه و شحناته العاطفية الى 15 حلقة فقط و لو وقع في يد مؤلف و مخرج اخر لكان اربع اجزاء يعرض على مدار سنوات
و لان الفضائيات العربية رتبت نفسها على ان الطول الطبيعي للمسلسل 30 حلقة فقد قام فريق المسلسل بعمل مسلسلين تحت عنوان حكايات و بنعيشها (هالة و المستخبى-مجنون ليلى)
و رايت اغلب حلقات مسلسل هالة و المستخبي

و من دواعي اعجابي بهذا العمل الدرامي الرائع بالاضافة لتركيزه و اختصاره انه جعل محوره الفطرة الانسانية النقية و امكانية انتصارها على كل مظاهر المادة و السلطة و الفساد بالرغم من ان المسلسل كان بسيطا و مقربا لافهام العوام و البسطاء الا انه امتاز باحتوائه على ابعاد فلسفية و انسانية في غاية القوة و العمق
فمن خلال المعالجة الدرامية لقضية الاتجار بالاطفال و كشف ابعاد و اطراف هذه النخاسة العصرية بين طرف همه اشباع غريزة الامومة لدى المحرومين منها و لكن عبر …

التسميات

عرض المزيد