قد يكون بروفة و نموذج محاكاه للخروج الاكبر

على ما اذكر ان في 2008 كان في مباراه مهمة كسبها منتخب مصر و خرجت الجماهير عفويا في الشوارع بشكل كثيف و كنت يومها
احتشاد الجماهير,احتفال الجماهير
حاسس بمشاعر متلخبطة و مش عارف افرح مع الناس و لا عارف اتجاهل فرحتهم لغاية ما جالي وقتها خاطر عجيب صبرني مفاده ان الخروج العفوي للجماهير من الاسر العادية متوسطة الاهتمام بالكورة "مش الاولتراس و لا روابط المشجعين" قد يكون بروفة و نموذج محاكاه للخروج الاكبر
و قد كان
الخاطرة دي اهداء لكل اشباهي من الفقريين المقتنعين ان مشاركتك في فرح جارك هي بالضرورة خصم من رصيدك و مستقبلك و اللي عايشين الحياه من منظور قابلني لو فلحت - و لو بتحفظ اسماء المركبات الكيميائية و شعراء الجاهلية زي ما بتحفظ اسماء اللعيبة كان زمانك دخلت طب

0 التعليقات