"كافكا على الشاطئ" انها رواية تحس و لا تفهم

 رواية "كافكا على الشاطئ" للمؤلف الياباني هاروكي موراكامي
انتهيت من قراءة رواية "كافكا على الشاطئ" للمؤلف الياباني هاروكي موراكامي
  انطباعي الاول عن رواية "كافكا على الشاطئ" انها رواية تحس و لا تفهم 
سارت الرواية في مسارين رئيسيين ظننتهما سيلتقيان في النهاية و لكنهما لم يلتقيان و ان اقتربا من بعضهما البعض
مسار ناكاتا و مسار الفتى كرو-كافكا
مسار ناكاتا الذي لم يكن ذكيا جدا كان اقرب لي نفسيا في الرواية و لم اشعر بالملل في فصوله بينما المسار الاخر مسار الفتى كرو-كافكا الذي كان يريد ان يكون اقوى فتى في سنه الصغير كان فيه اطالة و ملل و تفاصيل لا لزوم لها و ربما درجة اعلى من العمق لم اصل اليها
في اثناء الرواية محطات فرعية توقفت عندها و استرعت انتباهي مثل سلوك الشرطة في اليابان و مدى تشابه و اختلاف سائق الشاحنات الياباني مع نظيره المصري و مدى تشابه الجوهر البشري و الطبقي لدى البشر في كل مكان
كما استرعى انتباهي نظرة الكاتب لدعاة النسوية و مدى تشابه المشهد العابر للتنطع النسوي في المكتبة اليابانية و نظيره في عالمنا العربي و يبدو انه ظاهرة عالمية لا تخص منطقتنا
الرواية اجمالا جيدة  ارشحها لثلاث نجوم من خمسة و الترجمة العربية ممتازة على غير ما كنت اتوقع الرواية ترجمة ايمان رزق الله

التسميات

عرض المزيد

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

فجأة قرروا يستخدموا مصطلح "ميديوكر - mediocre"

نظرية "إلحق الشنطة فيها كتاب دين" ابتدت تسقط